اختر صفحة

 

– عن عطاء عن أم الدرداء رضي الله عنها قالت: قال أبو الدرداء: «ما يُوضَع في الميزان يوم القيامة شيء أثقل من حُسنِ الخُلُق، وإنّ حُسن الخُلُق ليبلُغُ بصاحبه درجة الصائم القائم».

  • الصبر : وهو حَبس النفس عن الجَزَع والتسخّط، وحَبس اللسان عن الشكوى، وحبس الجوارح عن التشويش.

  • العِفّة: وهي حصول حالة للنفس تمتنع بها عن غَلَبَة الشهوة، والمتعفف هو المتعاطي لذلك بِضَربٍ من الممارسة والقهر.
  • عن عبيد الله بن شميط بن عجلان قال: قال أيوب السختياني: «لا يَنبُلُ الرجل حتى يكون فيه خصلتان: العفة عما في أيدي الناس، والتجاوز عما يكون منهم».
  • الشجاعة: وهي الإقدام على المكاره والمهالك عند الحاجة إلى ذلك، وثبات الجأش عند المخاوف مع الاستهانة بالموت.
  • عن أحمد بن نصير عن إبراهيم بن أدهم: قال: «قال لقمان لابنه : ثلاثة لا يُعرَفوا إلّا في ثلاثة مواطن، لا يعرف الحليم إلا عند الغضب، ولا الشجاع إلا في الحرب إذا لقِيَ الأقران، ولا أخاك إلا عند حاجتك إليه».
  • العدل: وهو بذل الحقوق الواجبة، وتسوية المستحقين في حقوقهم.
  • عن محمد بن عيسى قال : كتب عمر بن عبد العزيز إلى بعض عماله: «أما بعد : فقد فَهِمتُ كتابك، وما ذكرت أنّ مدينتكم قد خربت، فإذا قرأت كتابي هذا، فحَصِّنها بالعدل، ونَقِّ طُرُقَها من الظُّلم، فإنّه مرمتها والسلام».